60 مليون يورو إيرادات زوار الأكروبوليس بأثينا عام 2023




قالت  وزيرة الثقافة اليونانية لينا ميندونى، أن إيرادات زيارات الأكروبوليس أحد أهم المعالم الأثرية فى أثينا، بلغت 60 مليون يورو عام 2023 بزيادة قدرها 14مليون يورو مقارنة بـ 46 مليون يورو في عام 2022، وفقا لما ذكره موقع ” tornosnews“.


وفي حديثها أمام البرلمان اليوناني، قالت لينا ميندوني إن “تحديث جميع الخدمات”، مثل نظام التذاكر الإلكترونية الجديد، أدى إلى “زيادة مستمرة” في إيرادات الموقع التاريخي الشهير.


رداً على الاعتراضات على قرار زيادة تكلفة الدخول، والتي سترتفع بنسبة تصل إلى 300%، قالت وزيرة الثقافة،  إن التسعير الجديد للنصب التذكاري يتماشى مع السياسات المعمول بها في الدول الأعضاء الأخرى في الاتحاد الأوروبي، وأنه سيتم سيتم تنفيذه في أبريل 2022، مضيفة أنه بالمقارنة مع المعالم الوطنية ذات المستوى المماثل في دول الاتحاد الأوروبي الأخرى، فإن أسعار التذاكر في اليونان “أقل بكثير“.


يشار إلى أن متحف الأكروبوليس الأثري يركز على جميع الآثار التي تم اكتشافها في جبل الأكروبول في أثينا، وهو جبل صخري يرتفع عن سطح البحر بنحو 150 متراً، ويمتد على مساحة 30 ألف متر مربع.


يعتبر الأكروبوليس أحد أهم معالم العاصمة اليونانية أثينا، ورمزاً عالمياً للروح الكلاسيكية والحضارة، ويمثل أكبر تجمع معماري فني تركه اليونانيون القدماء، تم بناؤه بعد الانتصار على الفرس وإقامة الديمقراطية في اليونان القديمة، وبعد أن أخذت الدولة مكانتها الرائدة بين دول العالم القديم، وأشرف على التصميم والبناء مجموعة استثنائية من الفنانين اليونانيين القدماء، ويعد أشهرهم “بريكيليز”.


تم بناء المتحف الجديد ليكون موطناً لكل قطعة أثرية وجدت على الصخور أو بينها أو منفردة بحد ذاتها ابتداء من العصر البرونزي اليوناني إلى العصر الروماني والبيزنطي في اليونان.


مصطلح “أكروبوليس” مكون من مقطعين يعني في اللغة اليونانية القديمة المدينة العالية، وقد اعتاد اليونانيون القدماء بناء “أكروبوليس” لكل مدينة ذات أهمية، وكان “أكروبوليس أثينا” له الشأن الأعظم بينها جميعاً، وفي حالة الغزو الخارجي كان اليونانيون يتخذون منه قاعدة حصينة لمقاومة القوات الغازية حتى النهاية.