نقابة مغربية تدعو إلى التراجع عن التطبيع الفلاحي مع إسرائيل – .: . – تداول منصتي : .


حذرت الجامعة المغربية للفلاحة التابعة لنقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب،  من فشل السياسة الفلاحية المتبعة منذ أكتر من عقد ونصف من الزمن.

وقالت هذه النقابة، في بيان لها، إن هذه السياسة أدت إلى نتائج كارثية، إن على مستوى استنزاف الفرشة المائية بسبب تكثيف الزراعات المستنزفة للماء، أو على مستوى السيادة الفلاحية للبلد بعجزها على ضمان أمن غذائي من المواد الأساسية واللجوء إلى الاستيراد من الخارج

ودعت، في سياق آخر،  إلى التراجع عن التطبيع الفلاحي مع إسرائيل. وسجلت بأن هذا التطبيع قد تغلغل في القطاع الفلاحي، انطلاقا من استغلال الضيعات الفلاحية واستنزاف الفرشة المائية، إلى الهيمنة على تسويق البذور ومعدات السقي.

الجامعة المغربية للفلاحة  أدانت المجازر المقترفة من طرف إسرائيل في حق الشعب الفلسطيني الأعزل والمتمثلة في الحصار والتجويع والإبادة الجماعية لسكان قطاع غزة، وتثمين الدور البطولي الذي تقوم به المقاومة الفلسطينية.

حذرت الجامعة المغربية للفلاحة التابعة لنقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب،  من فشل السياسة الفلاحية المتبعة منذ أكتر من عقد ونصف من الزمن.

وقالت هذه النقابة، في بيان لها، إن هذه السياسة أدت إلى نتائج كارثية، إن على مستوى استنزاف الفرشة المائية بسبب تكثيف الزراعات المستنزفة للماء، أو على مستوى السيادة الفلاحية للبلد بعجزها على ضمان أمن غذائي من المواد الأساسية واللجوء إلى الاستيراد من الخارج

ودعت، في سياق آخر،  إلى التراجع عن التطبيع الفلاحي مع إسرائيل. وسجلت بأن هذا التطبيع قد تغلغل في القطاع الفلاحي، انطلاقا من استغلال الضيعات الفلاحية واستنزاف الفرشة المائية، إلى الهيمنة على تسويق البذور ومعدات السقي.

الجامعة المغربية للفلاحة  أدانت المجازر المقترفة من طرف إسرائيل في حق الشعب الفلسطيني الأعزل والمتمثلة في الحصار والتجويع والإبادة الجماعية لسكان قطاع غزة، وتثمين الدور البطولي الذي تقوم به المقاومة الفلسطينية.