نصف سكان السودان في حاجة ماسة لمساعدات إنسانية بحسب منظمة الصحة العالمية

[ad_1]

قال مدير منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، اليوم السبت، إن نصف سكان السودان في “حاجة ماسة” للمساعدات الإنسانية.

وأفاد المسؤول الأممي في تصريح أوردته وسائل أعلام محلية بأن “نصف سكان السودان في حاجة ماسة للمساعدات الإنسانية. الاحتياجات الصحية هائلة، حيث يعاني نحو 3.4 ملايين طفل من سوء التغذية” موضحا أنه رغم الاحتياجات الكبيرة في السودان إلا أن “الأزمة المروعة لا تحظى بالاهتمام الدولي الكافي”.

وأضاف أن “ملايين الأشخاص، وخاصة بولايات دارفور، لازالوا محرومين من المساعدات الإنسانية المباشرة” داعيا الى توفير “وصول آمن إلى جميع المناطق المتضررة من النزاع، لتتمكن المنظمة وشركاؤها من حماية الفئات الأكثر ضعفا” في البلاد.

ومنذ 15 أبريل الماضي يدور نزاع مسلح بين الجيش السوداني بقيادة الفريق أول عبد الفتاح البرهان وقوات الدعم السريع بقيادة نائبه السابق محمد حمدان دقلو.

وأدى القتال إلى مقتل ما يزيد عن 12 ألف مدني، وفق تقارير دولية، وفرار أكثر من 8.1 مليون شخص داخل السودان وإلى دول الجوار، بحسب إحصائيات مكتب الأمم المتحدة لتنسيق المساعدات الإنسانية في السودان (أوتشا).

وعلى الرغم من قرار مجلس الأمن القاضي بوقف الأعمال القتالية خلال شهر رمضان في السودان، تستمر الاشتباكات بين الأطراف المتحاربة.

[ad_2]