من وحى مسلسل بيت الرفاعى.. كيف يصبر الإنسان على البلاء وإن طال وقته؟

[ad_1]


بدأت الحلقة الثالثة من مسلسل بيت الرفاعى للنجم أمير كرارة والذى يتم عرضه على قناة ON ومنصة Watch it، ببكاء الفنانة ملك قورة بسبب وفاة والدها، ومواساة الفنانة صفاء الطوفى لها.


وقالت الفنانة صفاء الطوخى خلال أحداث الحلقة الثالثة من مسلسل بيت الرفاعى، إن هذا ابتلاء من الله عز وجل، وعلينا أن نصبر فلعل ذلك خير يراد منه منع شر عنا، ولهذا نستعرض رأى دار الإفتاء المصرية فى الحث على الصبر على البلاء وإن طال وقته.



وتقول دار الإفتاء في هذا الأمر: الابتلاء من أقدار الله تعالى ورحمته، يجعل في طياته اللطف، ويسوق في مجرياته العطف، والمحن تحمل المنح، فكلُّ ما يصيب الإنسان من ابتلاءات هي في حقيقتها رفعة في درجة المؤمن وزيادة ثوابه ورفع عقابه، حتى الشوكة تُصيبه؛ فعن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «مَا يُصِيبُ الْمُؤْمِنَ مِنْ شَوْكَةٍ فَمَا فَوْقَهَا إِلَّا رَفَعَهُ اللهُ بِهَا دَرَجَةً، أَوْ حَطَّ عَنْهُ بِهَا خَطِيئَةً» أخرجه الإمام مسلم في “صحيحه”.


ويفرق بين ابتلاء الرضا وابتلاء الغضب بأن ابتلاء الرضا هو الذي يُقابل من العبد بالصبر على البلاء، وابتلاء الغضب يُقابل بالجزع وعدم الرضا بحكم الله تعالى، وأيضًا فإنَّ ابتلاء الغضب باب من العقوبة والمقابلة، وعلامته عدم الصبر والشكوى إلى الخلق، وابتلاء الرضا يكون تكفيرًا وتمحيصًا للخطيئات، وعلامته وجود الصبر الجميل من غير شكوى ولا جزع، ويكون أيضًا لرفع الدرجات، وعلامته الرضا وطمأنينة النفس والسكون لأمر الله سبحانه وتعالى.


وخلال الحلقة الثانية من مسلسل بيت الرفاعى سافر ياسين الرفاعى (أمير كرارة) بصحبة ابنته حبيبة إلى الإسكندرية، وذلك بعدما هرب من عربة الترحيلات، ويذهب أحد الضباط إلى منزل الرفاعى ليسأل عن جمالات (رحاب الجمل) باعتبارها آخر من كلمها ياسين بعد هروبه من عربة الترحيلات.


يخفى فاروق (أحمد رزق) على الشرطة تواجد جمالات في المنزل، حيث يحتجرها في المنزل محاولة منه لمعرفة طريق ياسين وسبب اتصاله بها، لتخبره بأنه اتصل به بسبب حاجته للأموال وأنها لا تعرف مكانه، ويصل ياسين إلى الإسكندرية للبحث عن الشقة التي أعطلت أخته جمالات عنوانها.


وشهدت الحلقة الثانية من مسلسل بيت الرفاعى هروب ياسين الرفاعى من عربة الترحيلات بعدما تم القبض عليه واتهامه بقتل والده الحاج محمود الرفاعى (أحمد فؤاد سليم)، وبعد هروب ياسين يتم اتهام أخيه الرائد يحيى (تامر نبيل) بتسهيل هروبه باعتباره ضابط القسم الذى كان متواجدا مع عربة الترحيلات، إلا أن يحيى أكد أنه ضرب نار على ياسين ولكنه لم يضرب في المليان، وكان سيقوم بذلك مع أي شخص ليس ياسين فقط.


 


للمزيد من أخبار مسلسلات رمضان عبر بوابة دراما رمضان اضغط هنا

[ad_2]