الصحراء المغربية يجمع دي ميستورا بوزير خارجية موريتاني

ملف الصحراء المغربية يجمع دي ميستورا بوزير خارجية موريتاني


jlk

أجرى المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء ستافان دي ميستورا. بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، مباحثات مع وزير الشؤون الخارجية الموريتاني محمد سالم ولد مرزوك.

ووفق بيان لوكالة الأنباء الموريتانية، فإن وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج محمد سالم ولد مرزوك، استقبل مساء أمس الثلاثاء بمكتبه المبعوث الأممي للصحراء استيفان دي ميستورا.

ووفقا للبيان فقد تناول اللقاء بحث علاقات التعاون بين موريتانيا والأمم المتحدة، وسبل تعزيزها وتطويرها والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

كما التقى دي ميستورا، وزير الخارجية محمد سالم ولد مرزوق، الذي نشر تدوينة على حسابه في موقع “إكس” جاء فيها “تناولت مباحثاتنا المساعي الأممية لحل النزاع في الصحراء الغربية والدور المنوط ببلادنا بحكم علاقاتها الوثيقة بمختلف الفاعلين في النزاع”.

كما التقى المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء ستافان دي ميستورا بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، بوزير الدفاع الموريتاني حننة ولد سيدي.

وقالت وكالة الأنباء الموريتانية، أن اللقاء تناول بحث العلاقات بين الجمهورية الإسلامية الموريتانية والأمم المتحدة، دون تقديم مزيد من التفاصيل.

وتأتي زيارة ستيفان دي ميستورا هذه في الوقت الذي يعتزم فيه مجلس الأمن مناقشة قضية الصحراء في 16 أبريل الجاري.

ومن المقرر أن يستمع أعضاء مجلس الأمن الدولي، إلى الإحاطة التي سيقدمها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء، ستيفان دي ميستورا.

كما سيطلع الوسيط الأممي مجلس الأمن الدولي على آخر مستجدات الوضع المتعلق بنزاع الصحراء، وكذا نتائج مشاوراته مع الأطراف المعنية والفاعلين الدوليين في هذا النزاع الإقليمي، كما يرتقب أن يقدم الروسي ألكسندر إيفانكو، الممثل الخاص للأمم المتحدة رئيس بعثة المينورسو، إحاطة تتضمن مستجدات الوضع الميداني على الأرض.