عتبات البهجة يحيى الفخرانى وصلاح عبدالله يذكران قول الإمام

مسلسل عتبات البهجة.. يحيى الفخرانى وصلاح عبدالله يذكران قول الإمام الشافعى



202403111012311231


جذبت الحلقة الأولى  من مسلسل عتبات البهجة، والذى يعرض ضمن موسم مسلسلات رمضان 2024، بطولة يحيى الفخراني على قناة DMC في تمام الساعة 6:15  حصريًا على شاشة dmc بالتزامن مع عرضه على منصة  watch it، المشاهدين، إذ أصبحت ضمن المسلسلات الأكثر مشاهدة خلال أول أيام رمضان.


وخلال الحلقة الأولى من مسلسل عتبات البهجة  دار حوار بين الفنان يحيى الفخرانى والفنان صلاح عبدالله، تضمن مقولة من مقولات الأمام الشافعى، وهى “ضاقَت فَلَمّا اِستَحكَمَت حَلَقاتُها.. فُرِجَت وَكُنتُ أَظُنُّها لا تُفرَج.


وأصل المقولة “وَلَرُبَّ نازِلَةٍ يَضيقُ لَها الفَتى.. ذَرعاً وَعِندَ اللَهِ مِنها المَخرَجُ.. ضاقَت فَلَمّا اِستَحكَمَت حَلَقاتُها.. فُرِجَت وَكُنتُ أَظُنُّها لا تُفرَجُ”.


ويعتبر مسلسل عتبات البهجة واحدا من المسلسلات المقتبسة من عمل أدبى وهو رواية “عتبات البهجة” للكاتب الكبير إبراهيم عبد المجيد وقد عبر الروائى الكبير إبراهيم عبد المجيد، عن سعادته بتحويل روايته “عتبات البهجة” إلى عمل درامى ضمن مسلسلات رمضان 2024، بطولة الفنان القدير يحيى الفخرانى، ونخبة من النجوم فى مصر والوطن العربى، وإخراج مجدى أبو عميرة.


 


وحول لقاء طاقم العمل، أوضح الروائى الكبير إبراهيم عبدالمجيد أنه التقى الممثلين والمخرج، وتم عقد جلسة بشأن الرواية وكانت الأجواء مشجعة ومرحبة للغاية.


 


أما عن المسارات التى خلقها فى الرواية قبل تحويلها لمسلسل درامى، فأضاف إبراهيم عبدالمجيد، لا علاقة لى بمسارات المسلسل فى حال تحويله إلى عمل درامى، وكاتب السيناريو فى هذه الحالة له مطلق الحرية فى قيادة الأحداث إلى المسار الذى يرغبه وله مطلق الحرية فى تحديد اتجاهات عمله وخلق المسارات التى تحقق أفكاره.


 


وحول ما جاء بالرواية أن عتبات البهجة أكثر امتاعا من البهجة ذاتها، أوضح قائلا: لا توجد مفاهيم واضحة فى هذا السياق إذ لا يمكن فهم الرسالة إلا فى سياق الرواية، أما عزلها عن محتواها وسياقها فلا يفيد فى شىء، وقد دارت حوارات كثيرة فى الرواية حول البهجة وعتباتها ولا يمكن فهمها إلا فى سياق الأحداث.