مسلسل جودر.. هل بنى الجن مدينة النحاس للنبي سليمان؟

[ad_1]


شهدت الحلقة السابعة من مسلسل جودر ألف ليلة وليلة، الذي يعرض ضمن دراما رمضان 2024، بطولة الفنان ياسر جلال، العديد من الأحداث المثيرة، حيث استطاع جودر المصري أن يعبر الصعاب خلال الحلقة وينجو من نيران الجزيرة، وساعدته أوراق الشجر على شفاء جروحه، يصل جودر إلى ملك مدينة النحاس، الذي تعرض هو وعشيرته للسحر الأسود من شواهي، وينجح جودر في خداع شواهي في نهاية أحداث الحلقة ويطعنها طعنة قاتلة، بعد أن ظنت شواهي أنه حبيبها الجني.


مدينة النحاس واحدة من المدن الأسطورية التي ذكرت في حكايات ألف ليلة وليلة، لكن هل لهذه المدينة وجود حقا وما هي قصتها؟


مدينة النحاس بحسب كتاب السرد العربي القديم، مدينة بُنيت جميع مبانيها من النحاس الذي يخطف عقل من رآها، ويُقال أنّ الجن هو من بناها لسيدنا سليمان عليه السلام، وفيها من العجائب والغرائب ما فيها.


وقد وصل خبرها إلى الخليفة الأموي عبدالملك بن مروان، فأثارت فضوله ورغب بمعرفة المزيد عنها واستخراج كنوزها المخفيّة.


ووفقا للرحالة المغربي أبو حامد الغرناطي فإن مدينة النحاس تقع حاليا في فيافي في المغرب، بالقرب من بحر الظلمات وقد اتجه إليها حاكم المغرب موسى بن نصير بعد أن وصله كتاب من الخليفة عبدالملك بن مروان يأمره بإيجادها واستكشافها، فجمع موسى بن نصير الأدلاء ومن يعرفون بخبايا تلك المناطق، وخرج معه أيضاً أشخاص يقرأون عدّة لغات برفقة جيش احتياطاً لما قد يواجههم فسار موسى بن نصير ومن معه في الصحراء مدة أربعين يوماً حتى أشرف على أرض واسعة كثيرة المياه والعيون والأشجار والوحوش والأطيار والحشائش والأزهار، وبدا لهم سور مدينة النحاس فهالهم منظرها وأبهرتهم ضخامتها.


أمر موسى بن نصير من معه بأن يبحثوا عن باب في السور وما إذا كان هناك أي أثرٍ لحياة هناك، إلا أنهم لم يجدوا باباً ولا بشراً، فأمرهم أن يحفروا تحت سور المدينة حتّى وصلوا إلى الماء حتى وجدوا بأن أسوار مدينة النحاس راسخة في الأرض ومثبّتة بشكل متين، فعلموا أنه لا سبيل إلى دخولها من فوق سورها الهائل وأمر موسى بن نصير بأن يبنوا أبراج شاهقة عند كل زاوية من زوايا السور حتى يتمكنوا من دخول المدينة.


 

[ad_2]