تلوم مدرب إسبانيا بسبب الفشل في ضم دياز –

ماركا تلوم مدرب إسبانيا بسبب الفشل في ضم دياز – .: . – تداول منصتي : .


نشرت صحيفة “ماركا” الإسبانية مقالا تتحسر فيه عن فشل الاتحاد المحلي لكرة القدم في إقناع دياز باللعب لمنتخب وطن نشأته؛ حيث أكدت أن اللاعب سيحمل قميص المغرب قريبا، وبالتالي ستفرط إسبانيا في لاعب موهوب ونجم عالمي يستحق أن ينال رقم 10 في صفوفها.

واعترف المقال ذاته بوجود أزمة مواهب في الكرة الإسبانية، ودياز دق مسمارا في نعش الاتحاد المحلي للعبة، بحكم أنه لم يجد بعد لاعبا أفضل منه طيلة هذه السنوات للعب مع المنتخب الأول، مشيرا إلى أن “لاروخا” تجاهله لفترة طويلة مقابل عمل كبير من قبل الجامعة الملكية لكرة القدم والتي لم تدخر جهدا في محاولة إقناعه في كل مرة.

ووجّهت “ماركا” اللوم للناخب الوطني الإسباني لويس دي لا فوينتي كثيرا بحكم أنه “تهاون” في الاهتمام بوضع دياز، نظرا للتنافس القوي مع المغرب والإصرار الكبير لمسؤولي الأخير؛ مبرزة أن مدرب المنتخب أهمل في حل هذه الأزمة إذا كانت له النية في الأصل لاستدعائه.

وقامت الصحيفة الاسبانية بالمقارنة بين وضع دياز ولامين يامال، حيث قالت إن دي لافوينتي نادى عليه لقائمة إسبانيا بعد مباراتين فقط في “الليغا” مع برشلونة لتجنب اختياره المغرب، عكس لاعب الريال الذي لم يتم التواصل معه؛ ما يؤكد فرضية عدم اهتمامه وإعجابه بدياز.

نشرت صحيفة “ماركا” الإسبانية مقالا تتحسر فيه عن فشل الاتحاد المحلي لكرة القدم في إقناع دياز باللعب لمنتخب وطن نشأته؛ حيث أكدت أن اللاعب سيحمل قميص المغرب قريبا، وبالتالي ستفرط إسبانيا في لاعب موهوب ونجم عالمي يستحق أن ينال رقم 10 في صفوفها.

واعترف المقال ذاته بوجود أزمة مواهب في الكرة الإسبانية، ودياز دق مسمارا في نعش الاتحاد المحلي للعبة، بحكم أنه لم يجد بعد لاعبا أفضل منه طيلة هذه السنوات للعب مع المنتخب الأول، مشيرا إلى أن “لاروخا” تجاهله لفترة طويلة مقابل عمل كبير من قبل الجامعة الملكية لكرة القدم والتي لم تدخر جهدا في محاولة إقناعه في كل مرة.

ووجّهت “ماركا” اللوم للناخب الوطني الإسباني لويس دي لا فوينتي كثيرا بحكم أنه “تهاون” في الاهتمام بوضع دياز، نظرا للتنافس القوي مع المغرب والإصرار الكبير لمسؤولي الأخير؛ مبرزة أن مدرب المنتخب أهمل في حل هذه الأزمة إذا كانت له النية في الأصل لاستدعائه.

وقامت الصحيفة الاسبانية بالمقارنة بين وضع دياز ولامين يامال، حيث قالت إن دي لافوينتي نادى عليه لقائمة إسبانيا بعد مباراتين فقط في “الليغا” مع برشلونة لتجنب اختياره المغرب، عكس لاعب الريال الذي لم يتم التواصل معه؛ ما يؤكد فرضية عدم اهتمامه وإعجابه بدياز.