كتاب بول كيلى “الأسواق فى مصر القديمة” يكشف طبيعة الاقتصاد قديمًا




يعتبر كتاب بول كيلى الأسواق في مصر القديمة واحدًا من أهم الكتب التي تتناول الحياة الاقتصادية في مصر القديمة حيث يقوم كتاب الأسواق المالية في مصر الرومانية بتحليل حوالي 4367 معاملة مالية وإيجار ومبيعات وقروض، مسجلة على ورق البردي في مصر الرومانية في الفترة من 1 إلى 350 م.


تساعدنا البيانات على فهم كيفية تفكير الأشخاص العاديين في بعض أهم القرارات التي قد يتخذونها في حياتهم: شراء منزل، أو إقراض مدخراتهم، أو استئجار أرض. باستخدام نظريات وتقنيات مبتكرة مستوحاة من الكلاسيكيات والرياضيات والأسواق المالية، فإنه يبرز الاختلافات والتشابهات في السلوكيات مع المقارنات الحديثة والتاريخية.


ويتناول الكتاب المخاطر والعوائد لكل من أصحاب الأصول – الملاك والمقرضين – وأولئك الذين يعتمدون على استخدام تلك الأصول – المستأجرين والمقترضين وهو يحدد على وجه الخصوص المخاطر التي تواجه الأسر، بما في ذلك تقلب المناخ. ويتم تناول قضايا مثل تركيز الثروة والحراك الاجتماعي ودور المسنين والنساء في الأسواق المالية.


يوسع التحليل الوارد بالتاب معرفتنا بطبيعة الأسواق المالية، ومن هذا الفحص يتم اكتساب نظرة أكثر وضوحًا لطبيعة اقتصاد العالم الروماني، مما يوضح أنه لم يكن هناك اقتصاد “سوق” واحد، بل قطاعات مختلفة، وكان بعضها مدفوعًا بالمعاملة بالمثل وإعادة التوزيع والبعض الآخر بأحكام عقلانية ماليًا.