كأس ألمانيا.. أمين عدلي يساهم في سحق ليفركوزن لدوسلدورف ويلحق بكايزرسلاوترن إلى النهائي

[ad_1]

لحق باير ليفركوزن متصدر البوندسليغا بكايزرسلاوترن من الدرجة الثانية الى المباراة النهائية لمسابقة كأس ألمانيا لكرة القدم بفوزه الساحق على ضيفه فورتونا دوسلدورف من الدرجة الثانية 4-0 الأربعاء في نصف النهائي.

وحسم ليفركوزن المتوج باللقب عام 1993 النتيجة في الشوط الاول بتسجيله ثلاثة أهداف عبر الهولندي جيريمي فريمبونغ (7) والمغربي أمين عدلي (20) وفلوريان فيرتس (35)، قبل أن يضيف الاخير هدفه الشخصي الثاني والرابع لفريقه في الشوط الثاني (60 من ركلة جزاء).

وحافظ ليفركوزن على سجله خالياً من الخسارة هذا الموسم في مختلف المسابقات ضمن سلسلة من 40 مباراة حقق خلالها 35 فوزاً مقابل 5 تعادلات.

وهي المرة الخامسة التي يبلغ فيها ليفركوزن المباراة النهائية لمسابقة الكأس.

ويحارب ليفركوزن على ثلاث جبهات اذ اضافة إلى بلوغه نهائي الكأس، اقترب من اللقب الاول في تاريخه في الدوري بعد ابتعاده بفارق 13 نقطة قبل 7 مراحل من نهاية الموسم عن مطارده المباشر بايرن ميونيخ حامل اللقب في الأعوام الـ11 الأخيرة، ومسابقة الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” حيث بلغ ربع النهائي وسيواجه وست هام الانكليزي، وبالتالي يمكنه تعزيز سجله الذي يتضمن على الخصوص الوصافة مرات في عدة (في الدوري أعوام 1997، 1999، 2000، 2002 و2011، والكأس المحلية أعوام 2002، 2009 و2020 ودوري أبطال أوروبا في عام 2002).

من ناحيته، سقط دوسلدورف، المتوج بلقب الكأس مرتين في 1979 و1980 وحل وصيفا اعوام 1937 و1957 و1958 و1962 و1978، في أوّل اختبار حقيقي له في المسابقة حيث لم يسبق له ان واجه أي فريق من “بوندسليغا” في طريقه إلى المربع الذهبي.

واقدم الإسباني شابي ألونسو مدرب ليفركوزن على اجراء تبديلين على التشكيلة الفائزة على هوفنهايم 2-1 في الدوري السبت، فأشرك الكرواتي يوزيب ستانيشيتش اساسياً في الدفاع وعدلي على الجهة اليمنى بدلا من يوناس هوفهان، واحتفظ بالمهاجم التشيكي باتريك شيك في المقدمة.

ولم ينتظر ليفركوزن أكثر من 7 دقائق بعد صافرة البداية لايجاد ثغرة في دفاع ضيفه بعد تمريرة من السويسري غرانيت تشاكا داخل المنطقة لم يتعامل معها شيك بشكل صحيح لتصل إلى المدافع فريمبونغ الذي سددها بقوة في سقف المرمى.

وأضاف الدولي المغربي عدلي الهدف الثاني بعد تمريرة من فيرتس على الجهة اليسرى فاخترق منطقة فورتونا وسدد كرة زاحفة عجز الحارس فلوريان كاستنماير عن صدها (20)، وارتكب الاخير خطأ في تشتيت الكرة فوصلت إلى عدلي الذي مررها إلى فريتس داخل المنطقة فراوغ المدافع المخضرم أندري هوفمان وسددها بين الاخير وحارس مرماه (35).

وواصل ليفركوزن استعراضه في الشوط الثاني، فاضاف الرابع عبر فيرتس من ركلة جزاء بعد لمسة يد على ماتياس تسيمرمان أكد صحتها حكم الفيديو المساعد “في ايه آر” وترجمها فيرتز بنجاح (60).

وتعود المواجهة الاخيرة بين الفريقين إلى عام 2020 في الدوري حيث فاز باير ليفركوزن في عقر داره 3-0. كما حقق سلسلة من 7 انتصارات أمام دوسلدورف في مختلف المسابقات.

وكان كايزرسلاوترن أنهى مغامرة جاره ومضيفه ساربروكن من الدرجة الثالثة بالفوز عليه 2-0 الثلاثاء في نصف النهائي الآخر، وبلغ النهائي لأول مرة منذ 2003.

وتقام المباراة النهائية على الملعب تداول منصتيمبي في العاصمة برلين في 25 مايو المقبل.

[ad_2]