عاجل.. النيابة العامة تأمر باعتقال دنيا بطمة – .: . – تداول منصتي : .


أكد مصدر خاص لـ “تداول منصتي”، أن الوكيل العام لدى محكمة الإستئناف بمراكش توصل يومه الأربعاء 31 يناير الجاري، برسالة من رئاسة النيابة العامة لدى محكمة النقض، من أجل تنفيذ الحكم الصادر في حقها والقاضي بحبسها سنة نافذة، على خلفية تورطها في قضية “حمزة مون بيبي”.

وكانت غرفة الجنايات بمحكمة النقض بالرباط، قررت يوم الخميس 28 دجنبر الماضي، رفض طلب النقض الذي تقدمت به الفنانة دنيا بطمة ضد حكم سجنها سنة نافذة.

وكانت محكمة الإستئناف بمراكش، قررت يوم الأربعاء 27 يناير 2021، رفع العقوبة الإبتدائية الصادرة في حق المغنية دنيا بطمة، من 8 أشهر إلى سنة حبسا نافذا وغرامة قدرها عشرة الآف درهم.

وتأتي إدانة النجمة المغربية، في ملف الذي توبعت فيه شقيقتها إبتسام بطمة، بعد متابعتها بجنح المشاركة في الدخول إلى نظام المعالجة الآلية للمعطيات، عن طريق الاحتيال والمشاركة عمدا في عرقلة سير هذا النظام، وإحداث اضطراب فيه وتغيير طريقة معالجته، وبث وتوزيع عن طريق الأنظمة المعلوماتية أقوال أشخاص وصورهم دون موافقتهم، وبث وقائع كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة بالأشخاص بقصد التشهير بهم والمشاركة في ذلك والتهديد.

أكد مصدر خاص لـ “تداول منصتي”، أن الوكيل العام لدى محكمة الإستئناف بمراكش توصل يومه الأربعاء 31 يناير الجاري، برسالة من رئاسة النيابة العامة لدى محكمة النقض، من أجل تنفيذ الحكم الصادر في حقها والقاضي بحبسها سنة نافذة، على خلفية تورطها في قضية “حمزة مون بيبي”.

وكانت غرفة الجنايات بمحكمة النقض بالرباط، قررت يوم الخميس 28 دجنبر الماضي، رفض طلب النقض الذي تقدمت به الفنانة دنيا بطمة ضد حكم سجنها سنة نافذة.

وكانت محكمة الإستئناف بمراكش، قررت يوم الأربعاء 27 يناير 2021، رفع العقوبة الإبتدائية الصادرة في حق المغنية دنيا بطمة، من 8 أشهر إلى سنة حبسا نافذا وغرامة قدرها عشرة الآف درهم.

وتأتي إدانة النجمة المغربية، في ملف الذي توبعت فيه شقيقتها إبتسام بطمة، بعد متابعتها بجنح المشاركة في الدخول إلى نظام المعالجة الآلية للمعطيات، عن طريق الاحتيال والمشاركة عمدا في عرقلة سير هذا النظام، وإحداث اضطراب فيه وتغيير طريقة معالجته، وبث وتوزيع عن طريق الأنظمة المعلوماتية أقوال أشخاص وصورهم دون موافقتهم، وبث وقائع كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة بالأشخاص بقصد التشهير بهم والمشاركة في ذلك والتهديد.