رواية حب اخر الفصل الثاني 2 بقلم رنا سليمان – تداول منصتي-تداول منصتي

[ad_1]

رواية حب اخر الفصل الثاني 2 بقلم رنا سليمان

رواية حب اخر الجزء الثاني

رواية حب اخر البارت الثاني

رواية حب اخر الحلقة الثانية

_من يوم وفاة جميلة وفريدة عايشة في صدمة ومش بتتكلم نهائي……..حاولت معاها بكل الطُرق اني اخليها ترجع وتتكلم وتعيش حياتها زي اي طفل في سنها بس مقدرتش…….انتي الوحيدة اللي قدرتي تخرجيها من الحالة اللي كانت فيها وتخليها ترجع تعيش حياتها من تاني…….علشان كدة فكرت في اننا نتجوز لانها حبيتك واتعلقت بيكي وكُنت عايز
_وعايز تخليني جمبها دايما علشان تكون هي مبسوطة …….فتقوم ضاحك عليا وتفهمني انك بتحبني وعايز تكمل باقي حياتك معايا وتتجوزني مش كدة
_مكنش قدامي حل غير دا……كُنت خايف لو صارحتك بالحقيقة في الاول ترفضي انك تتجوزيني ومش بعيد تبعدي عن فريدة كمان…….علشان كدة خبيت عليكي الحقيقة
_ومين قالك اني كُنت هرفض……حتي لو كُنت هرفض دا مش سبب انك تكذب عليا وتخدعني علشان اتجوزك
_بس انا مكملتش في كذبي عليكي دا وقولتلك الحقيقة من اول يوم يا رنا
_هو انت مصدق اللي انت بتقوله…….يعني بجد شايف انك مش غلطان وانك طالما قولتلي الحقيقة المفروض اني اسامحك واعدي الموضوع ونكمل حياتنا عادي واكمل معاك في لعبة انت اللي بداتها علشان مصلحة بنتك وبس…….انت حتي مفكرتش فيا انا هكون عاملة ازاي بعد ما اعرف الحقيقة
اللي انت عملته دا ممكن يخليك اب كويس تجاه بنتك اه بس عُمر اللي انت عملته دا هيخليك انسان كويس في نظر اللي حواليك ابدا……بالعكس يا اياد اللي انت عملته دا بياكد انك انسان اناني ……..طلقني يا اياد لو سمحت……..انا مش عايزة اكمل معاك ولو يوم واحد…….انا اه اتعلقت ب فريدة بس انا كرامتي غالية عليا ومش هقدر اكمل
كانت هتدخل اوضتها بس قربت منها بسرعة ومسكت في ايديها…….بعدت ايديها عني وبصيت الناحية التانية …….بدات اتكلم وانا عندي امل صغير حتي انها ترجع في قرارها
_رنا انا عارف اني غلطت وغلطة كبيرة كمان بس……..بس انا عملت كل دا علشان فريدة ومُستعد اعمل اكتر من كدة علشان بنتي…….دي بنتي اللي بقيالي يا رنا وانا مش عايز حاجة من الدنيا غير انها تكون مبسوطة وهي مكنتش مبسوطة من يوم وفاة جميلة غير معاكي ………انا لما جيتلك وقولتلك اني بحبك وعايز اتجوزك وكدبت عليكي ندمت علي دا وفكرت اني اجي اصارحك بالحقيقة بس خوفت……..خوفت تنهي كل شيء وتبعدي بس كُنت ناوي بعد ما نتجوز اقولك الحقيقة وفعلا عملت كدة……..انا اسف علي غلطي في حقك يا رنا……..بس ارجوكي بلاش الطلاق حتي لو دلوقتي……..خليكي جمب فريدة لانها بتحبك وانتي الوحيدة اللي هتقدري تخرجيها من اللي هي فيها ……..انا مُستعد اعمل اي حاجة علشان اخليكي تسامحيني وتقعدي مع فريدة…….انا مش طالب حاجة اكتر من كدة……..ارجوكي يا رنا فكري في فريدة واللي ممكن يحصلها لو سبتيها ومشيتي…….انا هسيبك تقعدي لوحدك وتفكري يمكن تغيري رايك……..انا واثق انك بتحبي فريدة وممكن تعملي اي حاجة علشانها زي ما انا بحاول اعمل اي حاجة علشانها
سيبتها ونزلت من البيت…….عارف اني غلطت غلطة كبيرة في حقها…….بس انا مُستعد اعمل اي حاجة في الدنيا علشان اخلي بنتي مبسوطة……..آنا مبقاش ليا حد في الدنيا دي بعد موت جميلة غير فريدة ومعنديش استعداد اني اخسرها ابدا……..لما لقيت ان رنا هي الوحيدة اللي قدرت تخرجها من اللي هي كانت فيه وان فريدة حبيت رنا وحبيت وجودها فكرت في اني اتجوز رنا علشان تكون دايما جمب فريدة………عارف ان دا تفكير غلط بس انا مفكرتش في اي حاجة غير في فريدة وانها تكون مبسوطة وبس……فضلت قاعد في العربية ساند راسي علي الكرسي وانا قاعد بفتكر اخر مرة شوفت فيها جميلة
كانت قاعدة علي سرير المستشفى وحاطة ايديها علي بطنها وايديها التانيه ماسكة ايدي وبتضحك
_مش مصدقة يا اياد ان كلها حبة صغيرين وكريم ابننا يشرف ……..خلاص فريدة هيجيلها اخ تلعب معاه زي ما كان نفسها
_كلها ساعة بالكتير يا حبيبتي وتخرجلنا بالسلامة انتي وكريم
_هو هيخرج اكيد…….لكن انا
_جميلة……..بلاش تقولي الكلام دا…….انتي هتخرجي بالسلامة من هنا……..انا لما وافقت علي حملك المرة دي ف دا علشان خاطر الدكتور قالي ان نسبة الخطر قليلة جدا وممكن متكونش موجودة اصلا…….غير كدة انا عُمري ما كُنت هوافق علي حملك ابدا
هزيت راسها ب اه مسحت دموعها بحُزن وبدات تتكلم
_اياد انا كُنت بكدب عليك
_بتكذبي عليا في اية
_نسبة اني اخرج من العملية دي صغيرة اوي……..انا عارفة اني مش هخرج من العملية عايشة اصلا……..خليت الدكتور يكذب عليك علشان واثقة انك هترفض…….صدقني يا اياد انا حملت ومهتمتش ب اي حاجة غير فريدة لان فريدة كان نفسها يبقي عندها اخ وانا علشان فريدة ممكن اعمل اي حاجة حتي لو كان الثمن حياتي……..انا عايزة اقولك اني بحبك يا اياد……..انت اكتر انسان انا حبيته في حياتي عايزاك تكون واثق من دا يا اياد انت كُنت اطيب واحن انسان عليا وعلي فريدة ومتاكدة انك هتكون حِنين علي ابننا كمان……..عيش حياتك من بعدي يا اياد واتجوز اللي تخاف علي ولادنا زي ما اكون انا بالظبط اللي معاهم………واوعي تنسي في يوم اني حبيتك…….انا بقولك الكلام دا لاني عارفة ان دي اخر مرة هشوفك فيها
_بطلي الهبل اللي بتقوله دا يا جميلة……..انتي هتخرجي من العملية وانتي اللي هتربي ولادنا
_اياد علشان خاطري اسمعني
_اسمع اية يا جميلة…….اسمع اية…….انتي ازاي تخبي عليا حاجة زي دي اصلا……..علي فكرة انتي لما تخرجي انا هحاسبك علي كذبك عليا دا ومش هكلمك تاني بس انتي اخرجي الاول وبعدين لينا حساب تاني انا……..انا هعلمك ازاي تخبي عليا حاجة كبيرة زي دي
مسكت في ايدي …….فضلت باصص عليها وانا الدموع مغرقة وشي وخايف عليها
_الكلام مبقاش ينفع دلوقتي يا اياد…….خلاص مبقاش في وقت…….انا خلاص هدخل العمليات ومفيش وقت للكلام……..انا عايزة اطلب منك طلب واحد……..عايزاك تخلي بالك من فريدة وكريم ………حاول تكون جمبهم وتحبها قد حبك ليا بالظبط يا اياد
_احبهم قد حُبي ليكي!……..عايزاني احب اللي كانوا السبب في موتك واللي خلوني اتحرم منك ازاي يا جميلة
_اية اللي انت بتقوله دا يا اياد……..دول ولادك يا اياد…….فريدة بنتك وكريم اللي هتاخده في حضنك كمان شوية كمان ابنك ………انت ازاي تقول كدة…….اياد متخلنيش اقلق بعد كلامك دا……..انا هدخل العملية وانا واثقة انك هتعمل المستحيل علشان تخليهم كويسين ومبسوطين بلاش تقلقني بكلامك دا يا اياد
الباب اتفتح والممرضة دخلت وبدات تتكلم
_مدام جميلة…….حضرتك جاهزة
_ايوة جاهزة
قامت من علي السرير وقربت مني…….مسكت في ايدي وباست ايدي ………كُنت واقف باصص عليها وانا بعيط وبهز في دماغي ب لا
_ولادنا امانة عندك يا اياد…….لو حصلهم حاجة انا مش هسامحك صدقني
فضلت ماسك في ايديها ومانع اني اسيب ايديها
_جميلة
بصتلي وفضلت ساكتة……اخدتها في حضني وبدات اعيط ……..كُنت ماسك فيها جامد ومش عايز اني اسيبها……..مش عايز اصدق ان دي النهاية واني خلاص مش هشوفها تاني…….بس انا في حاجات كتير كان نفسي اعيشها معاها……..مينفعش انها تمشي بدري اوي كدة

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية حب اخر)

[ad_2]