جناح المجلس القومى للمرأة بمعرض الكتاب يعقد ندوة عن الابتزاز الإلكترونى




قال المستشار أحمد النجاري الرئيس بمحكمة الاستئناف ومستشار وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالمجلس القومى للمرأة، إن التطور واستخدام التكنولوجيا يواكبه تطور في نوع الجريمة، وكان لا بد من صدور قانون لمواجهة الابتزاز الالكتروني، والذي تم إصداره عام 2018، مؤكدًا أن أي فعل من أفعال الابتزاز الإلكتروني مجرم قانونيا، سواء من خلال الرسائل أو أخد صور أو استغلال اسم آخر في حساب فهو من الجرائم الالكترونية، ومجرم في القانون، أو الدخول علي حساب شخص آخر واستخدام معلومات شخصية عنه.


 


وأضاف خلال ندوة المجلس القومي للمرأة بعنوان حماية المرأة من التهديد والابتزاز الإلكترونى، والمنعقدة الآن بمعرض القاهرة الدولى للكتاب بمركز مصر للمعارض بالتجمع الخامس، والتي ينظمها المجلس القومي للمرأة، ضمن فعاليات الدورة 55 لمعرض القاهرة الدولى للكتاب، والتى انطلقت تحت شعار “نصنع المعرفة.. نصون الكلمة” وتستمر حتى 6 فبراير المقبل، أن كل فعل يوجه إلي الشخص كتابة أو شفاهة عن طريق شخص آخر يعد من جرائم التهديد.


 


وعُقدت الندوة بحضور المستشار أحمد النجار رئيس الاستئناف ومستشار وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالمجلس القومى للمرأة، وولاء سليم مدير إدارة المتابعة بمكتب شكاوى المرأة، ويدير الندوة منى سالم المديرة بالإدارة العامة للاتفاقيات الدولية والتعاون الدولى بالمجلس القومى للمرأة.


 


ويواصل جناح المجلس القومى للمرأة فى الموقع المخصص له  رقم b54 فى صالة 3 استقبال زوار المعرض، بعدما شهد خلال الأيام الماضية منذ انطلاق المعرض إقبال شديد من السيدات والفتيات وسط تفاعل كبير مع ما يقدم من خلال الجناح .


 


ويضم جناح المجلس مجموعة من إصداراته ومطبوعاته الخاصة بقضايا المرأة في كافة المجالات والتي أصدرها على مدار الأعوام الماضية ، إلى جانب عرض نبذه تعريفية للمهتمين بقضايا المرأة حول جهود مصر والمجلس في مجال تمكين وحماية المرأة، بجانب تخصيص جزء من جناح المجلس لمكتب شكاوى المرأة للتعريف بالخدمات التي يقدمها للمرأة والدعم النفسي  والإجتماعي والقانونى لها وبالخط المختصر 15115 الذي يتلقى عليه المكتب الاستفسارات والشكاوى الخاصة بالسيدات .


 


كما يضم جناح المجلس عرض للمنتجات الحرفية اليدوية التي انتجتها السيدات خلال تدريبات المجلس ضمن المشروع القومي لتنمية الاسرة المصرية والذي  تنفذ في قرى مبادرة “حياة كريمة “، الى جانب منتجات السيدات في البرامج والمشروعات الأخرى، علاوة على تنظيم ورش تفاعلية للجمهور لتدريب عدد من  السيدات والفتيات من رواد المعرض على حرف مثل الرسم على القماش وصناعة عرائس القفازية   و الرسم على الخزف و صناعة الصابون وصناعة الاكسسوار .


 


ويضم جناح المجلس ركنا خاصا بمبادرة نورة التى أطلقها المجلس تحت رعاية السيدة انتصار السيسى، وتهدف إلى بناء وتعزيز قدرات الفتيات وتمكينهن وبناء مهاراتهن الاجتماعية والصحية والاقتصادية.