يعقد اجتماعا عن بعد مع لاعبي الرجاء وأعضاء المكتب

بودريقة يعقد اجتماعا “عن بعد” مع لاعبي الرجاء وأعضاء المكتب المديري


Raja Aholo Boudrika Rca 750x375 1

عقد محمد بودريقة رئيس الرجاء الرياضي لكرة القدم إجتماعا عن بعد مع لاعبي الفريق وأعضاء المكتب المديري من أجل تدارس العديد من النقاط التي تهم الرجاء في الموسم الكروي الجاري.

ونشرت الصفحة الرسمية للرجاء تفاصيل إجتماع بودريقة مع لاعبي الفريق الأخضر وأبرز نقاط المحادثة التي كانت عن بعد مع بعض مكونات صاحب المركز الثاني في ترتيب البطولة.

وأوضح بلاغ للرجاء الرياضي، أن اجتماع محمد بودريقة مع أعضاء المكتب المديري، خصص لمناقشة الوضعية الراهنة للفريق، وتدارس الحصيلة التقنية للفريق في المباريات الأخيرة، وهدف التتويج بالدوري.

وأكد الرئيس الرجاوي، على حرص المكتب المسير على أداء منح المباريات المقبلة في وقتها المحدد، دون تأخر لتشجيع اللاعبين وتحفيزهم على تحقيق نتائج إيجابية في الدورات المقبلة، للمنافسة على اللقب، أو الحفاظ على المركز الثاني الذي سيمكن النسور الخضر من المشاركة في عصبة الأبطال في الموسم الرياضي المقبل.

بدوره أوضح الرجاء أن “المكتب ممثلا ببعض أعضائه عقد اجتماعا مع اللاعبين والطاقم التقني للفريق تداول منصتي لتحفيزهم لبذل قصارى جهدهم للفوز بالبطولة الوطنية، كما تناول الاجتماع بين المكتب واللاعبين التحفيزات والمنح المالية التي ستمنح للفريق عند الفوز بكل مقابلة”.

وبخصوص وضعية اللاعب هيرفي، أوضح الرجاء أن “المكتب راسل العصبة الاحترافية لتمكينه من رخصة اللعب بصفة رسمية بتاريخ 2024/02/22 وأرفق طلبه بقرار الفيفا الذي قضى في مضمونه بكون تعاقد اللاعب مع نادي الرجاء الرياضي هو تعاقد صحيح بعد الفسخ لسبب غير عادل من جانب الفتح”.

“وبالنظر لعدم تلقي النادي لأي جواب في الموضوع رغم المطالبات العديدة فقد اضطر النادي، يضيف البلاغ، إلى توجيه رسالة إنذارية للعصبة الاحترافية بتاريخ 2024/03/01 بشأن تمكينه من رخصة اللاعب المذكور.

كما تطرق الاجتماع إلى وضعية الفريق النسوي والفريق داخل القاعة وتمت مناقشة سبل تحفيز اللاعبات واللاعبين لبذل مجهود أعلى من أجل آلصعود للقسم تداول منصتي.

ويغيب بودريقة عن الرجاء منذ بداية يناير الماضي، بعدما سافر إلى إنجلترا رفقة ابنه، وتوجه من هناك إلى الامارات، حيث حضر التجمع التدريبي للفريق الأخضر، قبل أن يقرر العودة من جديد إلى إنجلترا، حيث ظهر في فيديو نشره في صفحته الرسمية، وهو يشكر كل من سأل عن حالته الصحية، بعد خضوعه لعملية جراحية عن القلب.

ورغم الأخبار الكثيرة التي تتحدث عن مشاكل شخصية كثيرة تحول دون عودة بودريقة للمغرب في الوقت الراهن، إلا أنه لم تعلن أية جهة رسمية صحة الأخبار المتداولة حاليا.

وبهذا الخصوص كان رئيس نادي الرجاء الرياضي ورئيس مقاطعة مرس السلطان، محمد بودريقة، قد نفى جميع الأخبار التي جرى الترويج لها حول صدور مذكرة بحث في حقه من طرف المديرية العامة للأمن الوطني.