بطريقة “فظة”.. نيمار يرد على منتقدي “زيادة وزنه” – .: . – تداول منصتي : .


ذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية أن النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا ردّ بطريقة “فظة” على من ينتقدونه ويسخرون من زيادة وزنه.

وكان نيمار أثار الكثير من الجدل، خلال ظهوره في حفل عيد ميلاد روماريو الـ58 بسبب مظهره الجسدي، حيث وصفه البعض بأنه أصبح “سمينا”.

وردّ اللاعب البرازيلي، عبر مقطع فيديو بثه على حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي، على الجدل، حيث أظهر فيه عضلات بطنه، وقال إن “الوزن الزائد أمر جيد، لكن السمنة؟ لا أعتقد ذلك.. تبا لهذا”، ثم قام بلقطة غير أخلاقية بأصبعه.

وفي 17 أكتوبر الماضي، تعرض مهاجم باريس سان جرمان السابق لإصابة أثناء اللعب مع ناديه الحالي الهلال السعودي، مما أدى إلى تمزق في الرباط الصليبي الأمامي والغضروف المفصلي في ساقه اليسرى، مما منعه من التدرب أو لعب كرة القدم منذ ذلك الحين.

وأوضحت “ماركا” أن اللاعب البالغ من العمر 31 عاما عانى طوال نهاية مسيرته المهنية من إصابات عديدة. وتشير التقديرات إلى أن نيمار غاب عن الملاعب نحو 424 يوما منذ عام 2020 بسبب الإصابة.

ذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية أن النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا ردّ بطريقة “فظة” على من ينتقدونه ويسخرون من زيادة وزنه.

وكان نيمار أثار الكثير من الجدل، خلال ظهوره في حفل عيد ميلاد روماريو الـ58 بسبب مظهره الجسدي، حيث وصفه البعض بأنه أصبح “سمينا”.

وردّ اللاعب البرازيلي، عبر مقطع فيديو بثه على حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي، على الجدل، حيث أظهر فيه عضلات بطنه، وقال إن “الوزن الزائد أمر جيد، لكن السمنة؟ لا أعتقد ذلك.. تبا لهذا”، ثم قام بلقطة غير أخلاقية بأصبعه.

وفي 17 أكتوبر الماضي، تعرض مهاجم باريس سان جرمان السابق لإصابة أثناء اللعب مع ناديه الحالي الهلال السعودي، مما أدى إلى تمزق في الرباط الصليبي الأمامي والغضروف المفصلي في ساقه اليسرى، مما منعه من التدرب أو لعب كرة القدم منذ ذلك الحين.

وأوضحت “ماركا” أن اللاعب البالغ من العمر 31 عاما عانى طوال نهاية مسيرته المهنية من إصابات عديدة. وتشير التقديرات إلى أن نيمار غاب عن الملاعب نحو 424 يوما منذ عام 2020 بسبب الإصابة.