السيسي يؤدي اليمين الدستورية لولاية رئاسية ثالثة – .: . – تداول منصتي : .

[ad_1]

أدى الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، اليمين الدستورية ليبدأ ولاية رئاسية ثالثة مدتها ستة أعوام.

وأعيد انتخاب السيسي رئيسا لمصر في دجنبر الفارط عقب انتخابات حصل خلالها على 89،6 بالمائة من أصوات الناخبين.

وجرى انتخابه أول مرة في عام 2014 وأعيد انتخابه في عام 2018 .

وفي كلمة عقب حفل أداء اليمين الذي تم بمقر البرلمان بالعاصمة الادارية الجديدة بضواحي القاهرة، تعهد السيسي بالعمل على “استكمال مسيرة البناء وتحقيق تطلعات الشعب في بناء دولة حديثة ديمقراطية متقدمة”، مذكرا بالتحديات التي واجهتها البلاد والمتعلقة أساسا بالإرهاب والاستقرار الأمني.

وتابع أن “الأزمات العالمية المفاجئة بالخارج والحروب الدولية والإقليمية العاتية فرضت على الدولة تحديات لم تجتمع بهذا الحجم وهذه الحدة عبر تاريخ مصر الحديث”.

وعلى الصعيد الاقتصادي أشار إلى أنه سيتم تبني استراتيجيات تعظم من قدرات وموارد البلاد الاقتصادية وتساهم في تعزيز صلابة ومرونة الاقتصاد في مواجهة الأزمات، وتعزيز دور القطاع الخاص كشريك أساسي في قيادة التنمية.

وقال إنه سيتم تبني إصلاح مؤسسي شامل يهدف إلى ضمان الانضباط المالي وتحقيق الحوكمة السليمة من خلال ترشيد الإنفاق العام وتعزيز الإيرادات العامة والتحرك باتجاه مسارات أكثر استدامة للدين العام وكذلك تحويل مصر لمركز إقليمي للنقل وتجارة الترانزيت والطاقة الجديدة والمتجددة، والهيدروجين الأخضر ومشتقاته.

أدى الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، اليمين الدستورية ليبدأ ولاية رئاسية ثالثة مدتها ستة أعوام.

وأعيد انتخاب السيسي رئيسا لمصر في دجنبر الفارط عقب انتخابات حصل خلالها على 89،6 بالمائة من أصوات الناخبين.

وجرى انتخابه أول مرة في عام 2014 وأعيد انتخابه في عام 2018 .

وفي كلمة عقب حفل أداء اليمين الذي تم بمقر البرلمان بالعاصمة الادارية الجديدة بضواحي القاهرة، تعهد السيسي بالعمل على “استكمال مسيرة البناء وتحقيق تطلعات الشعب في بناء دولة حديثة ديمقراطية متقدمة”، مذكرا بالتحديات التي واجهتها البلاد والمتعلقة أساسا بالإرهاب والاستقرار الأمني.

وتابع أن “الأزمات العالمية المفاجئة بالخارج والحروب الدولية والإقليمية العاتية فرضت على الدولة تحديات لم تجتمع بهذا الحجم وهذه الحدة عبر تاريخ مصر الحديث”.

وعلى الصعيد الاقتصادي أشار إلى أنه سيتم تبني استراتيجيات تعظم من قدرات وموارد البلاد الاقتصادية وتساهم في تعزيز صلابة ومرونة الاقتصاد في مواجهة الأزمات، وتعزيز دور القطاع الخاص كشريك أساسي في قيادة التنمية.

وقال إنه سيتم تبني إصلاح مؤسسي شامل يهدف إلى ضمان الانضباط المالي وتحقيق الحوكمة السليمة من خلال ترشيد الإنفاق العام وتعزيز الإيرادات العامة والتحرك باتجاه مسارات أكثر استدامة للدين العام وكذلك تحويل مصر لمركز إقليمي للنقل وتجارة الترانزيت والطاقة الجديدة والمتجددة، والهيدروجين الأخضر ومشتقاته.

[ad_2]