ينفي زيارة كائنات فضائية للأرض – – تداول

“البنتاغون” ينفي زيارة كائنات فضائية للأرض – .: . – تداول منصتي : .


أكدت وزارة الدفاع الأمريكية عدم وجود أي دليل على زيارة كائنات فضائية للأرض، وأنه لا جهود للحفاظ على سرية المعلومات بشأن ذلك.

جاء ذلك في تقرير صادر عن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أمس الجمعة.

ويفيد التقرير بأن العديد من المشاهدات لـ”ظواهر شاذة غير محددة”، معروفة باسم “جسم طائر مجهول”/يو.إف.أو/، مازالت بحاجة إلى تفسير علمي. ومع ذلك، في الغالبية العظمى من الحالات هناك ببساطة نقص في البيانات التي يمكن الاستفادة منها في هذا الصدد.

بالإضافة إلى ذلك فإن “توفير الموارد والموظفين لتنفيذ البرامج يتسم إلى حد كبير بأنه غير منتظم ومتفرق، ما يمثل تحديا لجهود التحقيق ويعرقل النقل الفعال للمعرفة”، ما يجعل التحقيقات أكثر صعوبة، حسب التقرير.

جدير بالذكر أن التقرير يبحث، بشكل خاص، في تحقيقات الحكومة الأمريكية بشأن تلك المشاهدات، منذ عام 1945، ويشير أيضا إلى نتائج من محفوظات حكومية سرية.

وأضاف المصدر ذاته أنه ليس هناك أي دليل على أن الجيش الأمريكي حجب معلومات حول الحياة خارج كوكب الأرض، وبدلا من ذلك كان تركيزه على “الأمور الأكثر أهمية”، مثل استكشاف التقنيات السوفيتية.

أكدت وزارة الدفاع الأمريكية عدم وجود أي دليل على زيارة كائنات فضائية للأرض، وأنه لا جهود للحفاظ على سرية المعلومات بشأن ذلك.

جاء ذلك في تقرير صادر عن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أمس الجمعة.

ويفيد التقرير بأن العديد من المشاهدات لـ”ظواهر شاذة غير محددة”، معروفة باسم “جسم طائر مجهول”/يو.إف.أو/، مازالت بحاجة إلى تفسير علمي. ومع ذلك، في الغالبية العظمى من الحالات هناك ببساطة نقص في البيانات التي يمكن الاستفادة منها في هذا الصدد.

بالإضافة إلى ذلك فإن “توفير الموارد والموظفين لتنفيذ البرامج يتسم إلى حد كبير بأنه غير منتظم ومتفرق، ما يمثل تحديا لجهود التحقيق ويعرقل النقل الفعال للمعرفة”، ما يجعل التحقيقات أكثر صعوبة، حسب التقرير.

جدير بالذكر أن التقرير يبحث، بشكل خاص، في تحقيقات الحكومة الأمريكية بشأن تلك المشاهدات، منذ عام 1945، ويشير أيضا إلى نتائج من محفوظات حكومية سرية.

وأضاف المصدر ذاته أنه ليس هناك أي دليل على أن الجيش الأمريكي حجب معلومات حول الحياة خارج كوكب الأرض، وبدلا من ذلك كان تركيزه على “الأمور الأكثر أهمية”، مثل استكشاف التقنيات السوفيتية.