اكتشاف مستوطنة من العصور الوسطى وأفران رومانية في وسط سلوفاكيا

[ad_1]


اكتشف علماء الآثار، أثناء عملية التنقب على آثار لمستوطنة من العصور الوسطى في جنوب وسط سلوفاكيا، يقترح علماء الآثار أن المستوطنة قد تكون Kľačany، المعروفة من وثيقة مؤرخة عام 1557، وفقا لما ذكرته صحيفة سلوفاكيا سبكتاتور .

كما كشفت أعمال التنقيب عن أدلة تشير إلى أن الموقع كان مأهولا خلال العصر الروماني، مثل أفران تجفيف خام الطين، والحطام المعدني، وغيرها من المنتجات شبه المصنعة.

بالإضافة إلى ذلك، اكتشفوا مستوطنة من العصور الوسطى من القرن الحادي عشر إلى القرن الثالث عشر، ولكن أيضًا مستوطنة أقدم يعود تاريخها إلى العصر الروماني. وفي المجمل، قام الخبراء بفحص أكثر من 150 قطعة، بما في ذلك حفر التخزين والآبار.

وقال مجلس الآثار الإقليمي: “إنها أول مستوطنة يتم التحقيق فيها بشكل منهجي من العصر الروماني في منطقة الجزء الجنوبي من وسط سلوفاكيا”.

ويشار إلى أن العصور الوسطى هى التسمية التي تُطلق على الفترة الزمنية في التاريخ الأوروبي التي امتّدت من القرن الخامس حتّى القرن الخامس عشر الميلادى، حيث بدأت بانهيار الإمبراطورية الرومانية الغربية واستمرّت حتى عصر النهضة والاستكشاف، وتُعتبر فترة العصور الوسطى هى الفترة الثانية بين التقسيمات التقليدية للتاريخ الغربى: الفترة القديمة، والوسطى، والحديثة. وتنقسم العصور الوسطى نفسها إلى ثلاثة فَترات: الفترة المُبكّرة، والمتوسّطة، والمُتأخّرة.

بدأت العصور الوسطى بحسب التقسيم الغربي لها عندما سقطت الإمبراطورية الرومانية بيد الجرمان خلال القرن الخامس ميلادي، وامتدت إلى نهاية القرن الخامس عشر ميلادي، وتعد العصور الوسطى الفترة الثانية من تقسيمات تاريخ القارة الأوروبية، وذلك بعد العصور الكلاسيكية التي تضم الحضارات الإغريقية والرومانية وقبل العصر الحديث الذي يضم عصر النهضة و عصر الحداثة.

كشف
 

[ad_2]