إيقاف عداء إسباني من أصل مغربي بسبب المنشطات – .: . – تداول منصتي : .


أُوقف عدّاء المسافات الطويلة الإسباني من أصل مغربي محمد كتير مؤقتا بسبب ثلاث مخالفات تتعلّق بتغيّبه عن الحضور إلى مراكز فحص المنشّطات، وذلك من قبل الاتحاد الدولي لألعاب القوى، وفقا لما قاله الرياضي الإسباني في بيانٍ الأربعاء 7 فبراير 2024.

فاز كتير، البالغ 25 عاما، بفضية سباق 5000 م ضمن بطولة العالم لألعاب القوى في العاصمة المجرية بودابست عام 2023، كما في بطولة أوروبا في ميونيخ عام 2022، وكان من المتوقّع أن يشارك في أولمبياد باريس الصيف المقبل.

وقال العداء الإسباني : “أصدرت وحدة النزاهة التابعة للاتحاد الدولي لألعاب القوى اليوم قرارا بإيقافي مؤقتا وفقا لما تعتبره خرقا للقوانين، بناء على مخالفات في الأشهر الـ12 الماضية”.

وأضاف: “خلال الإجراءات التأديبية، أصدرت وحدة النزاهة قرارا بالإيقاف المؤقت”.

ونفى كتير، الفائز ببرونزية سباق 1500 م في مونديال يوجين (الولايات المتحدة) عام 2022، أن يكون قد ارتكب المخالفات، مشيرا إلى أنه سيستأنف حتّى يتمكن من مواصلة المنافسة.

وقال : “أعتبر أنه ليس هناك مخالفات ناتجة عن الأخطاء الثلاثة في تحديد مكاني خلال الأشهر الـ12 الماضية”.

وتابع : “في بعض المراكز التي ذُكرت في التقرير من قبل وحدة النزاهة، كنت حاضرا في المكان، الموعد والوقت الذي أبلغت عنه”.

وأردف : “خلال الأشهر والأعوام الماضية خضعت لعدد كبير من فحوصات المنشطات، خارج المسابقات، الخاصة بعيّنات البول والدم، من دون أن تبرز أية مشكلة بسيطة من جانبي”.

وأشار الاتحاد الإسباني لألعاب القوى في بيان إلى أنه “أوقف على الفور رخصة الرياضي” بعدما تبلّغ بشكل رسميّ فتح التحقيق بشأنه.

وأوضح كتير أن الإيقاف المؤقت لم يكن بسبب “خرق قواعد فحوص المنشطات أو استخدام مواد محظورة”.

أُوقف عدّاء المسافات الطويلة الإسباني من أصل مغربي محمد كتير مؤقتا بسبب ثلاث مخالفات تتعلّق بتغيّبه عن الحضور إلى مراكز فحص المنشّطات، وذلك من قبل الاتحاد الدولي لألعاب القوى، وفقا لما قاله الرياضي الإسباني في بيانٍ الأربعاء 7 فبراير 2024.

فاز كتير، البالغ 25 عاما، بفضية سباق 5000 م ضمن بطولة العالم لألعاب القوى في العاصمة المجرية بودابست عام 2023، كما في بطولة أوروبا في ميونيخ عام 2022، وكان من المتوقّع أن يشارك في أولمبياد باريس الصيف المقبل.

وقال العداء الإسباني : “أصدرت وحدة النزاهة التابعة للاتحاد الدولي لألعاب القوى اليوم قرارا بإيقافي مؤقتا وفقا لما تعتبره خرقا للقوانين، بناء على مخالفات في الأشهر الـ12 الماضية”.

وأضاف: “خلال الإجراءات التأديبية، أصدرت وحدة النزاهة قرارا بالإيقاف المؤقت”.

ونفى كتير، الفائز ببرونزية سباق 1500 م في مونديال يوجين (الولايات المتحدة) عام 2022، أن يكون قد ارتكب المخالفات، مشيرا إلى أنه سيستأنف حتّى يتمكن من مواصلة المنافسة.

وقال : “أعتبر أنه ليس هناك مخالفات ناتجة عن الأخطاء الثلاثة في تحديد مكاني خلال الأشهر الـ12 الماضية”.

وتابع : “في بعض المراكز التي ذُكرت في التقرير من قبل وحدة النزاهة، كنت حاضرا في المكان، الموعد والوقت الذي أبلغت عنه”.

وأردف : “خلال الأشهر والأعوام الماضية خضعت لعدد كبير من فحوصات المنشطات، خارج المسابقات، الخاصة بعيّنات البول والدم، من دون أن تبرز أية مشكلة بسيطة من جانبي”.

وأشار الاتحاد الإسباني لألعاب القوى في بيان إلى أنه “أوقف على الفور رخصة الرياضي” بعدما تبلّغ بشكل رسميّ فتح التحقيق بشأنه.

وأوضح كتير أن الإيقاف المؤقت لم يكن بسبب “خرق قواعد فحوص المنشطات أو استخدام مواد محظورة”.