إنفجار في مخزن للمحروقات بغينيا يتسبب في أزمة وقود والحكومة تقرر تعليق الدراسة لمدة أسبوع


أعلنت الحكومة الغينية اليوم الاثنين، عن تعليق الدراسة بالمدارس والجامعات من 8 إلى 14 يناير الجاري، لمواجهة الأزمة المترتبة عن الحريق الذي اندلع بمخزن رئيسي للمحروقات بكالوم، ليلة 17 إلى 18 دجنبر الماضي.

وأثر الحريق الذي خلف 24 قتيلا و454 جريحا وفق حصيلة للسلطات، على مسار توزيع المنتوجات البترولية مما أدى إلى أزمة في توزيع الوقود سواء بكوناكري أو بوسط البلاد.

وأكدت الحكومة الغينية في بلاغ اليوم الاثنين، أن “الحريق الذي شب بالمخزن الرئيسي للمحروقات بكالوم، ليلة 17 إلى 18 دجنبر 2023، أثر بشكل كبير على مسار توزيع المنتوجات البترولية بالبلاد، مما أدى بالخصوص إلى تقليص حركية الأشخاص والبضائع”.

وأضاف المصدر ذاته أن “المنظومة التربوية تأثرت بشكل خاص منذ استئناف الدروس. ومن أجل الاستعادة الفعلية لمختلف الخدمات، عقدت الحكومة اتفاقات مع البلدان المجاورة بشأن صيغ التزويد غير المنقطع بالمحروقات”، مشيرا إلى أنه “على الصعيد الداخلي، تشتغل الفرق التقنية على قدم وساق من أجل تنظيم أفضل لشبكات توزيع هذه المنتوجات بمختلف أرجاء البلاد”.

وبعد أن جددت الحكومة الغينية دعوتها السكان إلى الهدوء وتبني قيم المواطنة، أكدت أنه “من أجل التنفيذ الجيد لمخطط تدبير الأزمة، قررت تعليق الدراسة على مستوى المنظومة التربوية برمتها من 8 إلى 14 يناير 2024”.

وأضافت أن “كافة المبادرات الجارية ستساعد بشكل سريع على العودة إلى الوضع الطبيعي”.

‎المقال السابق الكوميدي نشاطي يحكي عن عرضه “مطار أولاد زيان” ويفجرها: نقصولينا من الزيادات فالاسعار

التعليقات على إنفجار في مخزن للمحروقات بغينيا يتسبب في أزمة وقود والحكومة تقرر تعليق الدراسة لمدة أسبوع مغلقة