أعمال تنقية خرب في فاس العتيقة تقود إلى العثور على قطعة أثرية تعود لقرون – .: . – تداول منصتي : .

[ad_1]

قادت أعمال تنقية لخرب في المدينة العتيقة بفاس، إلى العثور على رحى تاريخية. وقالت رئيسة االجمعية المغربية لمناهضة العنف والتشرد، إنه تم تسليم هذه القطعة الأثرية للمندوبية الجهوية لوزارة الثقافة، بمحضر رسمي وبحضور السلطات. 

وجرى العثور على هذه الرحى وعدد من أجزائها من قبل عمال برنامج أوراش. وأشارت رئيسة الجمعية، أسماء قبة، إلى أن هؤلاء العمال  عثروا على هذه القطعة عندما كانوا بصدد تقليب الأتربة بإحدى الخرب بغرض تنقيتها من النفايات. 

القطعة الأثرية التي يرجح أنها تعود لقرون خلقت حالة استنفار في أوساط السلطات، بحيث تمت معاينتها من طرف اللجنة الجهوية للثقافة والمحافظة على الثرات وثم نقلها بمحضر رسمي وقع عليه الأطراف المعنية إلى مقر المديرة الجهوية للثقافة جهة فاس مكناس. 

 

قادت أعمال تنقية لخرب في المدينة العتيقة بفاس، إلى العثور على رحى تاريخية. وقالت رئيسة االجمعية المغربية لمناهضة العنف والتشرد، إنه تم تسليم هذه القطعة الأثرية للمندوبية الجهوية لوزارة الثقافة، بمحضر رسمي وبحضور السلطات. 

وجرى العثور على هذه الرحى وعدد من أجزائها من قبل عمال برنامج أوراش. وأشارت رئيسة الجمعية، أسماء قبة، إلى أن هؤلاء العمال  عثروا على هذه القطعة عندما كانوا بصدد تقليب الأتربة بإحدى الخرب بغرض تنقيتها من النفايات. 

القطعة الأثرية التي يرجح أنها تعود لقرون خلقت حالة استنفار في أوساط السلطات، بحيث تمت معاينتها من طرف اللجنة الجهوية للثقافة والمحافظة على الثرات وثم نقلها بمحضر رسمي وقع عليه الأطراف المعنية إلى مقر المديرة الجهوية للثقافة جهة فاس مكناس. 

 

[ad_2]