أشغال تهيئة ملعب مراكش تجدد المطالبة بفتح أبواب الحارثي – .: . – تداول منصتي : .


يخضع ملعب مراكش الكبير على غرار عدد من الملاعب المغربية، لاشغال تهيئة كبرى ليكون جاهزا لاستقبال مباريات هامة برسم المنافسات المرتقبة في المغرب، و التي قد يكون من ضمنها نهائيات كأس إفريقيا للأمم 2025 و مونديال 2030.

وفي هذا الصدد تم اختيار المقاولة المكلفة بإنجاز مشروع التهيئة الداخلية للملعب الكبير بمراكش بتكلفة 49,7 مليون درهم.

وتشمل المرحلة الأولى من الأشغال تهيئة مرافق الملعب والمسالك المؤدية إلى المدرجات وتحديداً إلى المنصة الرئيسية، كما سيتم تجديد غرف تبديل الملابس وجل القاعات داخل ملعب مراكش الكبير.

وأعادت هذه الأشغال مطلب جماهير الكوكب المراكشي بإعادة فتح أبواب ملعب الحارثي إلى الواجهة، خصوصا وأن هذا الملعب كلف إصلاحه أموالا طائلة دون أن يتم فتحه في وجه مباريات الفريق، رغم توفره على أرضية جيدة، وتثبيت كراسي من طرف الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.

يخضع ملعب مراكش الكبير على غرار عدد من الملاعب المغربية، لاشغال تهيئة كبرى ليكون جاهزا لاستقبال مباريات هامة برسم المنافسات المرتقبة في المغرب، و التي قد يكون من ضمنها نهائيات كأس إفريقيا للأمم 2025 و مونديال 2030.

وفي هذا الصدد تم اختيار المقاولة المكلفة بإنجاز مشروع التهيئة الداخلية للملعب الكبير بمراكش بتكلفة 49,7 مليون درهم.

وتشمل المرحلة الأولى من الأشغال تهيئة مرافق الملعب والمسالك المؤدية إلى المدرجات وتحديداً إلى المنصة الرئيسية، كما سيتم تجديد غرف تبديل الملابس وجل القاعات داخل ملعب مراكش الكبير.

وأعادت هذه الأشغال مطلب جماهير الكوكب المراكشي بإعادة فتح أبواب ملعب الحارثي إلى الواجهة، خصوصا وأن هذا الملعب كلف إصلاحه أموالا طائلة دون أن يتم فتحه في وجه مباريات الفريق، رغم توفره على أرضية جيدة، وتثبيت كراسي من طرف الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.